بلسم الجروح
أهلا بك أخي .. والمنتدى وأهله تشرفوا بوجودك بينهم..
فأهلا بك يا من تجمل منتدى المنتدى بمقدمه...
وانتشرت رائحة العود في أرجائه ..

أهـــلا بك

الوعي الادبي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الوعي الادبي

مُساهمة  أمير الرومانسية في الثلاثاء أغسطس 10, 2010 7:50 pm


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الوعي الادبي

ملخص الدراسة وتوصياتها

• يهدف هذا الفصل إلى : عرض ملخص لهذه الدراسة، وأهم الخطوات والإجراءات التي تم تنفيذها وصولا إلى النتائج، وأيضا عرض رؤيتها المستقبلية فيما يتوقع الإفادة منه في المجال التطبيقي ، والأخذ بهذه النتائج في حيز التنفيذ ؛ من خلال التوصيات والمقترحات 0


• ويتضمن الفصل :

أولا : مـقدمـــــة 0
ثانيا : مشكلة الدراسـة 0
ثالثا : حدود الدراســة 0
رابعا : فروض الدراسـة0
خامسا : إجراءات الدراسة 0
سادسا : نتائج الدراسـة0
سابعا : التوصــيات 0
ثامنا : المقترحــات 0
وفيما يلي تفصيل ذلك :

أولا : مقدمة :
من أهم وظائف اللغة التعبير عن الذات، وتوصيل الأفكار، والمشاعر والأحاسيس للآخرين ، ومشاركتهم فيها ، وبذلك يعد التعبير بنوعيه ( الشفوي والكتابي ) هو الثمرة المرجوة من تعليمها ، لأنه أداة المعلم في تعليم المتعلم ، وأداة المتعلم في توضيح ما تعلمه، وإبرازه للآخرين ، والكشف عن مدى فهمه له ، فضلا عن كونه مجالا لاكتشاف مواهب المتعلمين الأدبية 0
واللغة المكتوبة حوت حضارة البشرية ، وميزت الإنسان عن الحيوان باستطاعته تسجيل تجاربه كتابة مما أتاح الفرصة أمام الأجيال التالية للاستفادة من هذه الخبرات ، وتلك التجارب ، وقاد إلى تطور البشرية 0
ومن ثم تبرز أهمية التعبير الكتابي كوسيلة من أهم وسائل الاتصال ، بواسطتها يستطيع الإنسان التعبير عن آرائه وأفكاره مستخدما جميع المهارات اللغوية ؛ حيث يستقبل الخبرات المختلفة من خلال الاستماع والقراءة ، ويرسلها إلى الآخرين من خلال التحدث والكتابة ، فهو البوتقة التي تُصهر فيها جميع المهارات اللغوية ، وتبرز فيها أثار تنمية المهارات الثلاثة الأولى من استماع وكلام وقراءة 0
وتنمية مهارات التعبير الكتابي تقتضي عرض نماذج من الكتابات المتميزة على التلاميذ ، حتى يستطيعوا محاكاتها، إضافة إلى أن دراسة الأدب تعطي جرعة أكثر تركيزاً من الألفاظ والمفردات والتراكيب والموسيقى اللغوية ، لذلك أكدت الدراسات السابقة : أهمية الدور الذي يلعبه الأدب في إتقان التلاميذ مهارات التعبير الكتابي
وتزداد أهمية النصوص الأدبية بالنسبة لتلميذ المرحلة الإعدادية ، حيث تزوده بالأنماط اللغوية الراقية في أسلوبها ولغتها بما ينعكس على أدائه اللغوي من خلال التعبير بنوعيه ( الشفوي والتحريري )0
وفي الوقت الذي أكدت فيه الدراسات الأجنبية أهمية الوعي ، وتنميته لدى التلاميذ في المواد الدراسية كافة ، فإن الواقع الحالي يؤكد إغفال منهج اللغة العربية بعامة ، ومنهج الأدب بخاصة هذا الجانب على المستويين البحثي والتدريسي في اللغة العربية ، فالأبحاث التي اهتمت بالوعي الأدبي خاصة في اللغة العربية بمراحل التعليم العام تكاد تكون معدومة على حد علم الباحثة ، ولم تعثر الباحثة على دراسة عربية واحدة في هذا المجال ، إضافة إلى أن الواقع الحالي لتدريس الأدب يعكس أن تدريسه يقف عند حدوده ، ولا يتعدى هذه الحدود ، فليس ثمة تأثير لدراسة الأدب في مراحل التعليم العام على استخدام التلميذ للغة في صورتيها( المنطوقة والمكتوبة ) ، مما يؤكد ضرورة البحث عن مداخل جديدة لمعالجة النصوص الأدبية في المرحلة الإعدادية بما يكفل تنمية المهارات اللغوية ، وبخاصة في التعبير الكتابي حتى يصبح التلميذ قادرا على تخطي ما هو مكتوب في النص الأدبي إلى إدراك ما وراءه 0
وانطلاقاً مما أكدته الدراسات السابقة من أهمية تنمية الوعي لدى كل من : المعلم ، والمتعلم في اللغات الأخرى ، وضرورة التكامل بين فروع اللغة المختلفة وامتداداً لهذه الدراسات نبعت فكرة هذه الدراسة 0


ثانيا : تحديد المشكلة :


تتحدد مشكلة هذه الدراسة في : ضعف تلاميذ المرحلة الإعدادية في مهارات التعبير الكتابي باعتباره أرقى المهارات اللغوية ، وافتقار الميدان لمداخل جديدة يمكن من خلالها تنمية مهارات التعبير الكتابي مثل مدخل الوعي الأدبي 0
ويمكن التصدي لهذه المشكلة من خلال محاولة الإجابة عن السؤال الرئيس التالي :
ـ كيف يمكن تنمية مهارات التعبير الكتابي لدى تلاميذ المرحلة الإعدادية من خلال منهج مقترح في اللغة العربية قائم على الوعي الأدبي ؟

ويتفرع عن هذا السؤال الأسئلة التالية :


1ـ ما مهارات التعبير الكتابي التي يجب تنميتها لدى تلاميذ المرحلة الإعدادية ؟
2 ـ ما مدى تمكن تلاميذ المرحلة الإعدادية من هذه المهارات ؟
3 ـ ما المقياس الذي يمكن من خلاله قياس أبعاد الوعي الأدبي لدى تلاميذ المرحلة الإعدادية ؟
4 ـ ما المادة الأساسية التي يقوم عليها منهج في اللغة العربية قائم على الوعي الأدبي يمكن أن ينمي مهارات التعبير الكتابي ؟
5 ـ ما فاعلية المنهج المقترح في تنمية مهارات التعبير الكتابي لدى الصف الأول الإعدادي ؟


ثالثا : حدود الدراسة:


 اقتصرت هذه الدراسة على الحدود التالية :
1 ـ المنهج الخاص بالصف الأول من المرحلة الإعدادية لأنها نتاج مرحلة سابقة ، وتأسيس مرحلة مقبلة، كما أن الصف الأول يمثل بداية المرحلة ، ويمكن الاستفادة من نتائج الدراسة باستمرار تطبيقها في الصفوف التالية 0
2ـ التركيز على أبعاد الوعي الأدبي ، ومهارات التعبير الكتابي المختارة من قبل المحكمين0
3 ـ بعض مهارات التعبير الكتابي التي أسفرت الدراسة الميدانية عن ضعف التلاميذ فيها0
4 ـ مدارس مدينة " أبو كبير" لأنها تضم تلاميذ من الريف والحضر لتكون ممثلة للمجتمع الأصل0
رابعا : فروض الدراسة:
في ضوء نتائج الدراسات السابقة في مجالي الوعي الأدبي ، والتعبير الكتابي تفترض الباحثة الفروض التالية :
1 ـ لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطي درجات المجموعتين ( التجريبية والضابطة) في التطبيق القبلي لمقياس الوعي الأدبي 0
2 ـ توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطي درجات المجموعتين ( التجريبية والضابطة ) في التطبيق البعدي لمقياس الوعي الأدبي ، وذلك لصالح المجموعة التجريبية 0
3 ـ لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطي درجات المجموعتين ( التجريبية والضابطة) في التطبيق القبلي لاختبار التعبير الكتابي في مهارات التعبير الكتابي 0
4ـ توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطي درجات المجموعتين ( التجريبية والضابطة ) في التطبيق البعدي لاختبار التعبير الكتابي في مهارات التعبير الكتابي ، وذلك لصالح المجموعة التجريبية 0

خامسا : إجراءات الدراسة :

للإجابة عن الأسئلة التي تحددت بها مشكلة الدراسة ، تقوم الباحثة بالخطوات التالية :
1ـ تحديد مهارات التعبير الكتابي الملائمة لتلاميذ المرحلة الإعدادية من خلال :
أ ـ الإطلاع على الدراسات والكتابات التي دارت حول التعبير الكتابي ، والنصوص الأدبية والوعي،

وذلك بهدف :

ـ تعرف المحاور العامة التي دارت حولها هذه البحوث ، وتحديد أهم الأهداف العامة والخاصة بالأدب، وأهم المعايير والأسس والخصائص الفنية، واللغوية التي يجب مراعاتها عند اختيار المواد الأدبية0
ـ الاستفادة من المناهج البحثية التي استخدمتها هذه البحوث في معالجتها لمشكلاتها ، وتعرف أهم الأدوات المستخدمة فيها ، وكيفية بنائها 0
ـ تحديد أوجه العلاقة بين الوعي الأدبي ، والتعبير الكتابي ، ومدي إمكانية الاستدلال على الوعي الأدبي من خلال التعبير الكتابي لدى تلاميذ المرحلة الإعدادية .
ب ـ وضع تصور مبدئي لقائمة مهارات التعبير الكتابي وتقنينها 0
2ـ إعداد اختبار في التعبير الكتابي كالتالي :
ـ وضع تصور مبدئي لاختبار في التعبير الكتابي تقاس من خلاله المهارات المتضمنة في قائمة المهارات
ـ تطبيق الاختبار على عينة استطلاعية من تلاميذ المرحلة الإعدادية 0
ـ تقنين الاختبار 0
ـ وضع الاختبار في صورته النهائية 0
ـ اختيار العينة عشوائيا بتحديد فصل من الصف الأول الإعدادي ليمثل المجموعة التجريبية ، وآخر ليمثل المجموعة الضابطة 0


3ـ بناء مقياس الوعي الأدبي من خلال :
ـ ـ دراسة الأدبيات والكتابات التي دارت حول الوعي بصفة عامة ، والوعي الأدبي بصفة خاصة
ـ وضع تصور مبدئي لقائمة أبعاد الوعي الأدبي وتقنينها 0
ـ وضع تصور مبدئي لمقياس الوعي الأدبي في ظل قائمة الأبعاد ، وتقنينه 0
ـ تطبيق المقياس على عينة استطلاعية من تلاميذ المرحلة الإعدادية 0
ـ وضع المقياس في صورته النهائية 0
ـ تطبيق مقياس الوعي الأدبي على عينة الدراسة 0
4ـ اختيار المادة العلمية التي يقوم عليها المنهج المقترح كالتالي:
أ ـ وضع تصور للمنهج المقترح بناءً على نتائج البحوث والدراسات وآراء الخبراء ، ومتطلبات الوعي الأدبي ، وذلك يتطلب:
ـ دراسة أهداف تدريس اللغة العربية في المرحلة الإعدادية 0
ـ دراسة الأدبيات والكتابات التي دارت حول التعبير الكتابي ، والوعي الأدبي ، وخصائص تلميذ المرحلة الإعدادية ، ومتطلبات العصر بما فيها احتياجات المجتمع 0
ـ دراسة الاتجاهات التربوية الحديثة في تصميم المناهج 0
ـ فحص منهج اللغة العربية الخاص بالصف الأول الإعدادي من حيث الأهداف ، والمحتوى ، وطرق وأساليب التدريس ، والوسائل ، وأدوات التقويم 0
ـ اختيار مجموعة من النصوص ( شعرية / نثرية ) ، وعرضها على السادة المحكمين المتخصصين في المناهج وطرائق التدريس ، وعلم النفس التعليمي ، والصحة النفسية ، لإبداء الرأي في مدى مناسبتها لأهداف الدراسة الحالية ، وطبيعة تلميذ المرحلة الإعدادية 0
ـ وضع التصور النهائي للمنهج المقترح يتضمن النصوص التي تم الاتفاق عليها من قبل المحكمين0
ب ـ وضع دليل المعلم لتدريس الموضوعات المختارة بناء على نتائج الدراسات السابقة ، والعودة إلى كتب طرق التدريس ، وآراء الخبراء والمتخصصين من خلال الزيارات الميدانية 0
ج ـ تطبيق التصور على المجموعة التجريبية من خلال :
ـ اختيار أحد المعلمين المكافئين للمعلم الذي يدرس للمجموعة الضابطة ، وإعطاؤه مجموعة من التعليمات والإرشادات الخاصة بكيفية تدريس كل درس على حدة ، وقد يتطلب ذلك : عرض نماذج عملية لتدريس بعض النصوص بتدريسها مباشرة أو باستخدام الكمبيوتر ، وتسليمه دليل المعلم لتدريس النصوص المختارة0
ـ اختيار العينة عشوائيا بتحديد فصل من الصف الأول الإعدادي ليمثل المجموعة التجريبية ، وآخر ليمثل المجموعة الضابطة 0
ـ ضبط المتغيرات الدخيلة 0
ـ تطبيق اختبار التعبير الكتابي ومقياس الوعي الأدبي على عينة الدراسة 0
ـ تدريس الموضوعات للمجموعة التجريبية وفقاً لما ورد في دليل المعلم ، وللمجموعة الضابطة بالطريقة التقليدية 0
5ـ قياس أثر المنهج المقترح في تنمية مهارات التعبير الكتابي كالتالي :
ـ تطبيق مقياس الوعي الأدبي والتعبير الكتابي بعدياً0
ـ استخلاص نتائج التطبيقين (القبلي والبعدي )، والخروج بالتوصيات 0


سادسا : نتائج الدراسة :

من أهم النتائج التي توصلت إليها هذه الدراسة ما يلي :
1 ـ لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطي درجات المجموعتين ( التجريبية/ الضابطة) في كل بعد على حدة ، وفي المجموع الكلي للأبعاد في التطبيق القبلي لمقياس الوعي الأدبي، مما يدل على تساوي مستوى العينتين وتجانسهما في أبعاد الوعي الأدبي0
2 ـ توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطي درجات المجموعتين ( التجريبية / الضابطة ) في التطبيق البعدي لمقياس الوعي الأدبي ، لصالح المجموعة التجريبية في كل بعد على حدة ، وفي المجموع الكلي للأبعاد، مما يدل على فاعلية الوعي الأدبي في تنمية مهارات التعبير الكتابي 0
3 ـ توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطي درجات التطبيقين القبلي والبعدي لتلاميذ المجموعة التجريبية في كل مهارة على حدة ، وفي المجموع الكلي للمهارات 0
وعلى ضوء ما أسفرت عنه هذه الدراسة من نتائج ، تأكد للباحثة فاعلية الوعي الأدبي كأحد المداخل التدريسية التي تسهم بدرجة كبيرة في تنمية مهارات التعبير 0


سابعا : التوصيات :

بناء على النتائج التي توصلت إليها هذه الدراسة توصي الباحثة بما يلي :
1) التدريب المستمر للتلاميذ على أبعاد الوعي الأدبي ومهارات التعبير الكتابي ، مع الاستعانة بالتسجيلات الصوتية، والمعامل اللغوية ، والأجهزة العلمية الحديثة 0
2) تدريب المعلمين على كيفية استخدام طريقة التعلم التعاوني في التدريس 0
3) تخصيص وقت محدد في الجدول المدرسي لتقويم كتابات التلاميذ 0
4) تدريس موضوعات التعبير الكتابي من خلال محتوى أدبي يسهم في تنمية المهارات المراد تنميتها 0
5) تزويد المكتبات المدرسية بالكتب والمراجع والنشرات التي تعين كل من: المعلم والمتعلم على أداء مهمته0
6) ضرورة مطالبة التلاميذ دائما بتسجيل أفكارهم وملاحظاتهم كتابيا عقب كل درس لغوي 0
7) تنمية الوعي في فنون اللغة المختلفة ، ومراحل التعليم كافة 0
Cool التدقيق في اختيار المادة الأدبية التي تقدم للمتعلم بحيث يتوفر فيها عنصر التشويق ، وتخدم هدف تربوي 0
9) تخفيف الأعباء عن كاهل معلم اللغة العربية بتخفيف نصابه من الحصص ، وعدم مطالبته بحصص احتياطية أو أي أعباء أخرى حتى لا تنهك قواه بعيدا عما هو مطلوب منه أداءه بالفعل، وتوجد فرص عمل للمعلمين ممن لا يجدون فرص عمل 0
10) تشجيع الجماعات الأدبية ( نادي الأدب ) 0
11) التعرف على ميول ورغبات التلاميذ قبل توزيع الأنشطة عليهم 0

ثامنا : بعض المقترحات :

بناء على نتائج هذه الدراسة ، وامتدادًا لها ، تقترح الباحثة إجراء البحوث التالية :
1) الوعي الأدبي وأثره على مهارات التعبير الكتابي لدى تلاميذ المرحلة الثانوية 0
2) أثر استغلال الوعي الأدبي في تنمية المهارات اللغوية لدى طلاب قسم اللغة العربية بكليات التربية 0
3) دراسة تتبعية لوسائل تنمية الوعي اللغوي في المدارس المصرية 0
4) برنامج مقترح لتنمية الوعي الأدبي لدى معلمي اللغة العربية بالمرحلة الإعدادية 0
5) قصص الخيال العلمي طريق لتنمية الوعي الأدبي لدى تلاميذ المرحلة الإعدادية 0
6) فاعلية التعلم التعاوني في تنمية الوعي الأدبي لدى تلاميذ المرحلة الإعدادية 0
7) النشاط المدرسي وأثره في تنمية الوعي الأدبي لدى تلاميذ المرحلة الإعدادية 0
Cool برنامج مقترح لتنمية مهارات التعبير الكتابي من خلال الوعي القرائي لدى تلاميذ المرحلة الإعدادية
9) دور المسرح المدرسي في تنمية الوعي القرائي لدى تلاميذ المرحلة الإعدادية 0



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أمير الرومانسية
Admin

عدد المساهمات : 318
تاريخ التسجيل : 16/07/2010
العمر : 29
الموقع : http://kanarya.mousika.org

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kanarya.mousika.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى